مكتب محمد جمعه موسى للمحاماه
مرحبا بك معنا و نتمنى أن تكون من أعضاء منتدانا
و تساهم معنا ليستفيد الجميع ، و شكرا لك

مكتب محمد جمعه موسى للمحاماه

منتدى للخدمات القانونيه
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
محمد جمعه موسى للمحاماه *جمهوريه مصر العربيه  -  محافظه البحيره - رشيد *01005599621- 002-01227080958-002 خدمات قانونيه استشارات تسويق عقارى  http://dc184.4shared.com/img/177668446/1a57757b/Egypt.gif?sizeM=3        
 
      Mohamed goma Mousa - Egypt - albehara - Rashid -   Legal Consulting - Services - Marketing mortgage 




شاطر | 
 

 تحليلا جنائيا لمسرح الجريمة في مقتل سوزان تميم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin



الدوله الدوله : مصر
الجنس الجنس : ذكر
الابراج الابراج : السرطان
الأبراج الصينية الأبراج الصينية : القط
عدد الرسائل عدد الرسائل : 4992
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 29/06/1975
العمر العمر : 41
الموقع الموقع : http://mousalawyer.4ulike.com/
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : محام
السٌّمعَة السٌّمعَة : 34
نقاط نقاط : 9989
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 07/06/2008

مُساهمةموضوع: تحليلا جنائيا لمسرح الجريمة في مقتل سوزان تميم   الإثنين مارس 02, 2009 2:07 pm

المصري اليوم» تنشر تحليلا جنائيا لمسرح الجريمة في مقتل سوزان تميم كتب علاء الغطريفي ١٩/ ١٠/ ٢٠٠٨«في
كل قضية هناك شاهد لا يكذب.. لا يظلم.. يحكي بطلاقة.. لا يخشي إلا الله..
يروي كل شيء حتي الحالة النفسية للجاني وميقات إزهاق الروح، ويحدد من
هوالقاتل، ودور الشريك جنائيا».. مقدمة اختارها اللواء رفعت عبدالحميد،
خبير العلوم الجنائية، لتكون مدخلا لتحليله الجنائي لمسرح الجريمة «الشاهد
الأبكم» في مقتل سوزان تميم.

التحليل الجنائي لمسرح الجريمة، الذي يعد أحد فروع العلوم الجنائية
الـ٣١ التي تبدأ بالتحقيق الجنائي وتنتهي بالطب الشرعي، يضع صورة عن
الواقعة بدءا من لحظة وقوعها وصولا إلي مسرح الجريمة الممتد في القاهرة،
حيث تم القبض علي السكري في أحد المراكب النيلية، المحاكاة نضعها في صيغة
«سؤال وجواب» فإلي تفاصيلها:

* مسرح الجريمة ومدي مهارة الجاني في إزهاق الروح؟

القاتل الذي خطط ودبر.. نفذ الجريمة في ٢١ دقيقة، استخدم مهاراته
العالية التي تعلمها كشرطي لتنفيذ جريمته، حيث وجه لكمة للضحية مستغلا ضعف
جسدها كأنثي، والتنفيذ تم بناء علي أسلوب القتل السناري الفوري عن طريق
سكين صيد واصطياد القصبة الهوائية «وجها لوجه» للمجني عليها التي قتلت
واقفة.

* هل قاومت سوزان تميم القاتل أم لا؟

- سوزان تميم لم تقاوم القاتل، بدليل أنها لم تتلق أي طعنة دفاعية في
يدها، فعند ضرب أي شخص في منطقة الوجه فإنه سيرفع تلقائيا يديه للدفاع عن
نفسه.
* الأداة المستخدمة في الجريمة.. لماذا لم يستخدم القاتل سكينا عادية للقتل؟

- الأداة المستخدمة في الجريمة هي الأداة المستخدمة في القتل، هي
«سكين صيد طيور» وهي تشبه سكين «بائع الموز»، هو سلاح يطوي وينفرد بسهولة،
صغير الحجم في الانطواء وكبير الحجم في الانفراد ويسهل حمله ولا يظهر
للعامة وله نصل ربع دائري، حامي جدا وليس باردا ولا يحتاج إلي سنان، وله
خاصية سريعة في الغرز والطعن الخلفي والنفاذ والقصبة الهوائية والالتفاف
خلف الحنجرة وسحبها بقوة من الخلف للأمام «لإزهاق الروح فوريا».
لا يحتاج القاتل في هذا السلاح إلي نصل به مجري قاتلة لإدخال الهواء
بالجسم لكون قطع القصبة الهوائية من الخلف للأمام بقوة رد الفعل اللا
إرادي الصادر من الضحية تلقائيا.

ولم يستخدم القاتل سكينا عادية، لأنها بدون مجري قاتلة فهي مخصصة فقط
للاستعمال المهني والمنزلي فقط (أي بدون مجري قاتلة) أما سكاكين الصيد
فيها المجري القاتلة. كما أن....

١- سكين المطبخ تكون باردة ويلزم سنها.

٢- تركها آثارا بالجثة تكشف عن الجريمة بسرعة مثل:

(عمق الجرح الذي يشير إلي طول النصل وعرضه)

٣- بصمة مقدمة مقبض السكين علي الجثة (يترك خدوش وكدمات يحدد نوع السلاح المستخدم) ويطيل زمن التنفيذ.

* هل هناك بصمة نفسية للقاتل في مسرح الجريمة أم لا؟

- نعم هناك بصمة نفسية للقاتل، وتتمثل في ضربها باليد في وجهها وبعد
قتلها غطاها بملاءة ثم خلع ملابسه التي كان يلبسها وقت الجريمة ثم ارتدي
«ترينج رياضي» وأخذ يتريض في الشارع.
* هل عقد القاتل النية للوصول الي هدفه بقصد القتل؟

- بإصراره وترصده وتتبعه للمجني عليها في لندن ودبي وسيرته الذاتية
وتردده عليها أكثر من مرة ومعرفته لطباعها، هنا تحوط المتهم وأعد العدة
للقتل في حين لم تتحوط الضحية ولم تعد العدة لأنها حتي لم تصرخ مستنجدة.

* متي قتلت سوزان تميم؟ وكيف قسنا ميقات إزهاق روحها؟

- مظاهر ميقات إزهاق الروح (يحددها الطب الشرعي)

(أ) ١- جرائد اليوم علي باب شقة سوزان تميم.

٢- كسر ساعة يد المجني عليها.

٣- آخر مشاهدة للمجني عليها حية.

(ب) الترمومتر الكيميائي:

يتم وضعه في فتحة الشرج للمجني عليها ليحدد درجة برودة الجسم، وبعد
وضعه بثلاث ساعات يقرأ المؤشر درجة برودة يتم طرحها من درجة حرارة الجسم
العادية «٣٧ » ثم تطرح منها الساعات الثلاث لوضع الترمومتر فيعطي زمن قتل
المجني عليها.

* ما هو الباعث أو الدافع للجريمة؟

- الباعث علي الجريمة هو الانتقام، فقد كانت هناك نية لإزهاق الروح بدون وجه حق.

.* كيفية الهروب من مسرح الجريمة

- هرب من سلم الخدمات وبعد ذلك تريض في الشارع ومنه إلي المطار، ولم يدخل المكان بسيارته وكان مرتديا ملابس كثيفة.

* كاميرات المراقبة ومسألة عدم ظهور وجه المتهم، وهل هناك بصمات أخري؟

- وجه المتهم لم يظهر في الكاميرات، ولكن ظهر جسده، وهناك بصمات أخري
يمكن الاخذ بها ومنها بصمات الخطي والأقدام، إلي جانب بصمات أخري مثل
البنان الصوت الأذن العرق الخطوة الشعر قزحية العين.

* مسؤولية الشريك.. التقاء الإرادات بين القاتل والمحرض.. أين هي؟

- العبرة بالاتفاق.. أي الاتفاق علي التنفيذ وأسلوب التنفيذ وأداته،
فإذا كان الاتفاق بينهما متطابقا فيعاقب الشريك بنفس عقوبة الجاني، أما
إذا كان الأمر توافقا أو توارد خواطر فيسأل الشريك عن الشروع في القتل،
وهنا تكون عقوبته من ٣ إلي ٥ سنوات، وهنا يأخذ المشرع بالقدر
المتيقن من العقاب أي أنه يعاقبه علي الفعل حتي لا يكرره مستقبلا، وإذا
كان الشريك موجودا في مسرح الجريمة فيعاقب بنفس عقوبة الجاني.



منقول من موقع جريده المصرى اليوم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mousalawyer.4ulike.com goodman200865
 
تحليلا جنائيا لمسرح الجريمة في مقتل سوزان تميم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مكتب محمد جمعه موسى للمحاماه :: احكام Sentences :: احكام قضائيه Judicial decisions and News crimes-
انتقل الى: